عودة تدريجية للاتصالات والإنترنت إلى غزة

أعلنت شركة “جوال” التابعة لمجموعة الاتصال الرئيسية في غزة العودة التدريجية لخدمات الاتصالات الثابتة والخلوية والإنترنت.

جاء ذلك بعد أن قطعتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي أول أمس الجمعة تزامنا مع غارات إسرائيلية مكثفة شنها الجيش الإسرائيلي على القطاع.

وقالت الشركة في بيان لها: “أهلنا الكرام في الوطن الحبيب، نود أن نعلن عن عودة خدمات الاتصال (الثابت والخلوي والانترنت) للعمل بشكل تدريجي، والتي تم فصلها عن قطاع غزة نتيجة للعدوان مساء يوم الجمعة ٢٧/١٠/٢٠٢٣.”

وبخصوص الشبكة الداخلية في القطاع، أوضحت “جوال” أنه “بالرغم من خطورة الوضع الميداني فإن طواقمنا الفنية كانت ولا زالت تعمل كل ما بوسعها لإصلاح ما أمكن من الأضرار التي حلت بالشبكة، قدر المستطاع وضمن ما هو متوفر من إمكانيات.”

وأدى انقطاع الاتصالات يوم الجمعة الماضي إلى منع أكثر من مليوني شخص من التواصل مع أقاربهم خارج القطاع المحاصر أو داخله.

وأطلق ناشطون عبر موقع التواصل الاجتماعي “إكس” (تويتر سابقا)، حملة لمطالبة الملياردير إيلون ماسك، بتوفير الاتصالات والإنترنت لسكان قطاع غزة.

وتصدر وسم “ستارلينك غزة” قائمة الحملات الأكثر تداولا خلال الساعات الماضية في منصة إكس بعد انقطاع الاتصالات في قطاع بسبب العدوان الإسرائيلي الذي خلف أكثر من 7 آلاف شهيد.

وطلب ناشطون من ماسك الذي يملك شركة “سبيس إكس” المختصة بالأقمار الصناعية، توفير الإنترنت لسكان قطاع غزة.


Posted

in

,

by

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *